Friday, December 08, 2006

أولا أحب أشكر أصدقائي الجمال علي دعوتي للانضمام الي هذه المدونة المحبطة جدا جدا .. ولذلك قررت أحبطهم وقررت ان أول حاجة أكتبها تكون إحباطات شعرية للرائع نجيب سرور

أحباطات شعرية
الإحباط الأول : لأن العصر مثل النعش .. لأنى جثة فى النعش .. لأن الناس .. كل الناس .. دمى من قش .. لأن .. لأن .. (المعنى فى بطن الشاعر ، والشاعر عدو خواء البطن ، جوعان فى القرن العشرين ، والإنسان الجائع كلب ! كم فى الجيب ؟! ماذاكنت أقول .. كنت أقول الشعر .. أشعر أنى ميت .. فإلى الفول بزيت ! .)
الإحباط الثانى : بالأمس عدت فى الصباح .. من رحلة الضياع فى المدينة .. كان الصباح مثل وجه قرد .. والشمس مثل إست قرد .. وحين
كنت أعبر الطريق .. كادت تدوسنى سيارة ! كأنها تخالنى إنسان .. ياغابة النعال .. أليس ثم من مكان .. فى الأرض لا يدوسه إنسان ! (ياقريتى .. يا .. قد شوهوها لم تعد تلك التى أحببتها .. مدينتى كقريتى فى جوف أخطبوط ! علمتنى الغناء يا إخطاب .. غنيت ، كم غنيت .. وها أنا أغوص فى رمال الصمت .. واختنق . العش يحترق .. ويهرب العصفور .. يا أيها العصفور عد .. يا أيها العصفور عد .. يا أيها .. لا فائدة !)
الإحباط الثالث : ألليل أخطبوط ! مدينتى فى الليل تدعى الهدوء .. لكننى أموء .. كقطة جريحة فى البرد .. مدينتى ابراج .. والبرد كالكرباج .. مشيت طول اليوم .. كما مشيت كل يوم .. فى الليل والنهار .. بغير مأوى يامدينة السواح .. ياجعبة الجراح ! هذا الهدوء مصطنع .. ألوحش يستريح .. لكى يقوم فى الصباح .. يستأنف الهجوم ! الأخطبوط .. - بطاقتك ! - تفضلوا ! - ما مهنتك ! - كثيرة هى المهن ! لكنه النصيب ! - ما حرفتك ؟ - قد ادركتنى حرفة الأدب ! أنا أقول الشعر ! - وتكتب الأشعار ؟ - وآسف أنا ! ألم أقل هو النصيب ؟! - هو التشرد .. الشغب .. هيا معى ! ................. ................. ( ويثقب الصباح نافذة .. هذا أنا فى الحبس ! الليل والنهار أخطبوط )!
الإحباط الرابع : أفتش فيك عن إسمى .. وانت مدينتى أمى .. معلمتى .. وملهمتى .. وقابلتى وقاتلتى .. افتش فيك .. اعلان :................. سينما :................. مسرح :................. اذاعة :................. تلفزيون :................. صحف :................. مجلات :................. كتب :................. !!
الإحباط الخامس : حين ترون الموت الأسود .. الطاعون .. بأى مدينة .. لا يدخل باب مدينتكم للموت مغامر .. لا يخرج من باب مدينتكم أى مهاجر .. فالموت الأسود لا يجدى منه هرب .. لا يعصم منه الطب .. لا تجدى الحيلة حين يغوص النصل المسموم بقلب! لا يجدى السيف المدفع .. لا تجدى الحرب ! لا يجدى غير الصبر الإصرار الصمت .. والمكر بكل صنوف المكر ! ليس يفل الشر .. غير الشر .. ( الإحباط الخامس محبط .. فليعبر من غير هوامش !! )
الإحباط السادس : لاتنتظر ، أيها الربان إنى متعب ! لا .. تــ .. نــ .. تــ .. ظ .. ز .. نى لا .. تنــ .. ( ناظم نام .. تعب الآباء فناموا .. ماذا فى وسع الأنباء ! لكن .. لكن .. أين أنام ؟! )
الإحباط السابع : نفس الإحباط الأول .. ( ياللعصر اللولب .. فلنبدأ من حيث بدأنا .. .. .. .. .. .. ! ) ء

4 comments:

7arAnkash said...

يانهااااااااااار احباط

تصدق فعلا اُحبِط :(

بس بجد انا مش عارف احس بالاحباط
وده السبب اللي بيه مش عارف اكتب حاجه هنا

تتصدق حتي مسألتش نفسي امتي بحس بالاحباط
وايه اللي ممكن يخليني محبط

مش فاكر اذا كنت اصلا أحبطت قبل كده ولا لا

بس انا محبط علشان مش عارف اذ كنت محبط دلوقتي ولا لا
حتي لما منجحتش السنه اللي فاتت
مظنش اني حسيت بالاحباط

صحيح ياولا ياصديقي
الاحباط الخامس اشدهههههههم

يلا روح ربنا يحبطك

high_staff said...

احلى بوست من اجدع محبط فيكى يا ايجى

dropdead said...

تدوينه جامده يا سيزر
انا شايفه ان الاحباطه الرابع اشد واحده
عن جد احبطت

the fifth element said...

الاحباط بقى عااااااااادى
كلمة العصر
بس ختو بالكم من
(ليس يفل الشر..الاالشر)

Post a Comment

Newer Posts Older Posts